People cool off under an outdoor shower as the temperature soars in Baghdad, Iraq July 28, 2020. REUTERS/Thaier Al-Sudani

مع ارتفاع درجات الحرارة..تحذيرات متزايدة من الاصابة بالسكتات الدماغية

مع بلوغ درجات الحرارة في العالم مستويات غير مسبوقة، يزداد خطر التعرض لمشكلات صحية ناجمة عن الحرارة مثل الإجهاد الحراري وضربات الشمس. كما تزيد هذه الحرارة من احتمالية الإصابة بالسكتات الدماغية لدى بعض الأفراد، وفقًا لما أظهرته دراسة نُشرت في مجلة JAMA Network Open.

أُجريت الدراسة على بيانات تخص أكثر من 82 ألف شخص في جميع أنحاء الصين، تم نقلهم إلى المستشفيات بسبب السكتات الدماغية خلال فترات الحرارة المرتفعة من عام 2019 حتى 2021. (تحدث السكتات الدماغية الإقفارية عند انقطاع أو نقصان تدفق الدم إلى جزء من الدماغ، غالبًا بسبب وجود جلطة دموية). وبتحليل سجلات درجات الحرارة كل ساعة لغاية 24 ساعة قبل ظهور أعراض السكتة لدى المصاب، وجد الباحثون أن خطر الإصابة بالسكتة يزداد مع ارتفاع درجات الحرارة.

كان هذا الخطر يقارب ذروته عند درجات حرارة تصل إلى حوالي 92 درجة فهرنهايت مقارنةً بـ54 درجة فهرنهايت. وكان هذا التأثير يظهر بشكل مباشر بعد التعرض للحرارة المرتفعة ويستمر لغاية 10 ساعات. قد تؤدي هذه الحرارة إلى حالات جفاف، مما يزيد من لزوجة الدم ويُسهِّل تكوُّن التجلطات.

ويُوصي مؤلفو الدراسة بأن على المعرضين لخطورة أكبر للإصابة بالسكتات “الحذر عند ممارسة التمارين، والتقليل من الأنشطة في الخارج، واستخدام أجهزة التكييف للوقاية من خطورة درجات الحرارة المُرتفعَة”.

اليوم: الاثنين
التاريخ:17/6/2024
المحرر:ع.ش